بدایة الحکمة

المرحلة الثانية

في انقسام الوجود إلى خارجي وذهني

وفيها فصل واحد